اخبار لبنان

باسيل يشنّ هجوماً لاذعاً ضدّ “القوات اللبنانية”.. ماذا قال؟

اعتبر النائب جبران باسيل إنّ “هناك هجمة تستهدفه مع التيار الوطني الحر”، مشيراً إلى أن الجهات السياسية التي استملت الأكثرية في البلد منذ العام 2005 و حتى العام 2018 لم تعمد إلى نزع سلاح حزب الله، في حين أنها جلست معه ضمن الحكومات، واليوم ترفع الشعارات التي لم تجرؤ على تنفيذها.

وفي كلمة له خلال مهرجان أقيم في البترون، قال باسيل: “هل تريدون العميل الذي أبدى استعداده لإشعال حرب اهلية ولديه خمسة آلاف مقاتل لإشعالها، ام الذين يسعون للتفاهمات والحوار بين اللبنانيين؟”.

وتابع: “اسمعوا منّي! ميشال عون باقٍ كرئيس جمهورية لآخر لحظة. استفيدوا من وجوده لتحافظوا على وجودكم! ميشال عون كان وسيبقى حياً بضمير الناس الشرفاء والأحرار؛ وسيبقى على مساحة الوطن والمشرق”.

مع هذا، فقد دعا باسيل القوى الأمنية إلى “وقف سيل الدولارات على الطرقات وجحافل الليرات وطوابير المال خلال الانتخابات”.

إلى ذلك، أكّد باسيل أن “التيار الوطني الحر يخوض معركة في كل لبنان”، وقال: “بالرغم من أنه مُحاصر، إلا أن الانتصار سيكون كبيراً لأننا سنشكل كتلة نيابية كبيرة”.

وفي حديث عبر قناة الـ”LBCI”، اعتبر باسيل أن “من يصوت للقوات يصوت لاسرائيل وداعش”، وتابع: “هؤلاء كانوا ولا يزالون ضمن المشروع الاسرائيلي في المنطقة”.

وأكمل: “نحن نحارب رياض سلامة وحدنا ويعاملونا على أساس أن “الجميع أوادم ونحنا لاء”.

مع هذا، فقد أشار باسيل إلى أنه “يحب التوصل إلى سلام مع إسرائيل، لكن حزب الله لا يؤيده في هذا الموضوع”، وأردف: “يجب أن نتوصل إلى السلام الذي لديه شروطه”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى