الخدمات الاعلامية

انها فلسطين..!/الشراع

الشراع 24 ايار 2022

يتسلق الفلسطيني جدارا بطول لا يقل عن 8 امتار ولا يعرف ما الذي ينتظره في الجهة المقابلة اهو سقوط ام كمين من جيش الاحتلال أو حظ عظيم يقوده بسلام للمسجد الأقصى

ويأتي احد العربان بطبقات كرشه الثمانية ليقول ” الفلسطينيون باعوا ارضهم “

الحقيقة التاريخية الازلية تقول ” ان أعلى برج بناه العرب وناطح السحاب لن يتجاوز حذاء طفل سالت دمائه ودموعه دفاعا عن المسجد الأقصى “.
#جنين_القدس

مجلة الشراع

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى