اخبار لبنان

هذا ما سيحصل بعد لقاء دار الفتوى!

“ليبانون ديبايت”

عَلِمَ “ليبانون ديبايت” أنَّ “السفير السعودي سيلتقي مع النواب السنة بعد لقاء دار الفتوى في 24 من الشهر الجاري”.

وأشارت المعلومات إلى أن “خطوات مفتي الجمهورية الشيخ عبداللطيف دريان تحظى بدعم كبير من المملكة العربية السعودية”، مشيرة إلى أنه “في حال تمكّن دريان من جمع 15 الى 17 نائباً فالميثاقية السنية ستصبح بعهدته”.

وأفادت بأنَّ “حالة التشرذم التي أنتجتها الإنتخابات الأخيرة ظهرت جلية في الحالة السنية، ولذلك تعمل السعودية على لم شمل النواب السنّة تحت عباءة المفتي دريان”.

وبحسب المعلومات فإن “القناعة السعودية تقضي بضرورة ترميم الحالة السنية ما سيؤدي إلى ترميم الحالة الوطنية”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى